«ليبيا» على طاولة مباحثات وزير الخارجية الفرنسي مع نظيره الإيطالي

 

يصل وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان الى روما اليوم الاربعاء للقاء نظيره الايطالي لويجي دي مايو تزامنا مع فتح ايطاليا لحدودها بعد ما يقرب من ثلاثة أشهر من الإغلاق، وهو أول مسؤول حكومة أجنبية تطأ قدمه إيطاليا بعد اعلان حالة الطورائ الصحية جراء تفشي الجائحة.

وسوف تتصدر الازمة الليبية المحادثات بين رئيسي دبلوماسية البلدين، اضافة الى القضايا الدولية الاخرى كالعراق وإيران وسورية ومنطقة الساحل الافريقي والعلاقات الثنائية والمسائل المتعلقة بسياسات الاتحاد الاوروبي خلال مرحلة ما بعد أزمة فيروس كورونا.

وتسبق زيارة الوزير الفرنسي الى روما لقاءا للايطالي دي مايو مع نظيره الألماني  هيكو ماس في برلين يوم الجمعة القادم.

مقالات ذات صلة