«الكشر»: سنعاقب كل مجرمين «ترهونة» بالقانون

قال محمد الكشر، رئيس ما يسمى بـ”المجلس التسييري لمدينة ترهونة” مخاطباً أهالي مدينة ترهونة: “الجيش الليبي قادم لتحريركم من ظلم المجرمين والخارجين على القانون، وليس كما يروج بأن الجيش قادم بنشوة الانتقام” على حد قوله، في إشارة إلى المليشيات.

أضاف “الكشر” في بيان: “جميع المجرمين في ترهونة ممن اعتدوا على طرابلس وعلى أهل ترهونة سيتحمل مسئوليته وعقوبته وينال جزاءه وفق التشريعات والقوانين الليبية، وترهونة جزء لا يتجزأ من الغرب الليبي وما يحدث فيها لا يقبل به الكل، ففيها عائلات قتلت وهُجرت وعائلات سبلت وأطفال قتلت لتأييدهم الحكومة الشرعية، والكل يعلم أن ترهونة اختطفت من قبل زمرة معينة أصبحت هي صاحبة القول فيها” على حد تعبيره.

وأكد البيان ضرورة الحرص على ممتلكات العامة والخاصة والبنى التحتية والخدمية، داعين كافة القبائل في ترهونة ومكوناتها والنازحين والمجرمين، وأولياء الدم من أبناء المدينة لتغليب مصلحة الوطن، وضبط النفس، ونبذ الفرقة والثارات الشخصية.

يشار أن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق قد أصدر، اليوم الخميس، قراره بتعيين مجلس تسييري لمدينة ترهونة يرأسه، محمد الكشر.

مقالات ذات صلة