استشهاد 12 شخصًا من عائلة واحدة بمنطقة قصر بن غشير في استهداف الطيران التركي المسير  

كشف محمد اللافي أحد سكان طريق المنارة بمنطقة قصر بن غشير،  تفاصيل استشهاد 12 شخصًا من عائلته، في قصف الطيران التركي المسير لمنزله أمس الأربعاء.

وأوضح «اللافي» أن الطيران التركي، قم بتوجيه 4 ضربات إلى المنطقة السكنية التي يقطن فيها، وهو ما تسبب في وقوع الكثير من الخسائر في الأرواح وكذلك وقوع العديد من الإصابات.

جدير بالذكر أن طيران المستعمر التركي استهدف فيما سبق شاحنات الوقود والغذاء، واغتيال المدنيين في مركباتهم الخاصة على الطرقات في بني وليد ونسمة، كما أنه تعمد استهداف المدنيين أكثر من مرة ومنها تلك المرة الذي استشهدت خلالها الطفلة لوجين محمد بريش، الأحد الماضي إثر سقوط قذيفة على منزلها، بمنطقة قصر بن غشير، حيث أن القصف على تلك المنطقة متواصل منذ أسبوع، وتستهدف تلك القذائف الأحياء السكنية والمرافق المدنية، وعلى عكس الحقيقة زعمت ما تعرف بـ”غرفة عمليات بركان الغضب” الأحد الماضي أن المدفعية (التابعة للمليشيات المسلحة) استهدفت بدقة ما أسمتها معاقل العدو في قصر بن غشير ومحيطها.

الوسوم

مقالات ذات صلة