«السراج» لـ«ميركل»: حكومة الوفاق ملتزمة بالثوابت الوطنية ولديها قيم ومبادئ

قالت وسائل إعلام موالية لحكومة الوفاق، اليوم الجمعة، أن رئيس ما يعرف بـ”المجلس الرئاسي” فائز السراج، أجرى صباح اليوم، اتصالاً هاتفياً من المستشارة الألمانيا أنجيلا ميركل، تناول مستجدات الأوضاع العسكرية والسياسية في ليبيا والعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.

وبحسب وسائل الإعلام، فإن ميركل أكدت حرص ألمانيا على تنفيذ مخرجات مؤتمر برلين، والعودة للمسار السياسي واستعداد ألمانيا لدعم هذا المسار، كما أكدت الحرص على أمن واستقرار ليبيا.

من جانبه، أعرب “السراج” عن تقديره لجهود المستشارة الألمانية لإيجاد حل سلمي للأزمة الليبية، زاعما أنه يدعم مخرجات “برلين” منذ البداية، فالمسار السياسي الذي يقود لتحقيق السلام كان دائما هو خيارنا إلا أننا لم نجد شريكاً حقيقياً للسلام ولا للعملية السياسية.

وادعى “السراج” أن مبادرته السياسية التي طرحها في يونيو من عام 2019 للخروج من الأزمة تنص على عقد ملتقى ليبي بالتنسيق مع البعثة الأممية، يمثل جميع مكونات الشعب الليبي المؤمنين بالحل السلمي، المنادون بحق المواطنة وبناء دولة مدنية، وأن يفضي هذا الملتقى لانتخابات رئاسية وبرلمانية متزامنة في نهاية ذلك العام.

وقال رئيس المجلس الرئاسي، إن هناك من يطرح مناورات سياسية وليست مبادرات، بهدف إيجاد دور لشخوصهم، فما يحركهم هو المصالح الشخصية وليس مصلحة الوطن، على حد زعمه.

وادعى أن حكومة الوفاق ملتزمة بالثوابت والوطنية، ولديها قيم ومبادئ في إطارها نتخذ مواقفها، مبينا أن حكومة الوفاق لن تغيب عن أي حوار جاد مع شركاء حقيقين يسعون فعلاً لقيام دولة مدنية ديمقراطية حديثة.

مقالات ذات صلة