“عبدالحكيم بلحاج”: أهنىء “ثوارنا الأبطال” على الانتصارات ونحن بالمرصاد لتيار “الثورة المضادة”

هنأ أمير الجماعة الليبية المقاتلة المدرجة على قوائم الإرهاب، المكني “ابو عبدالرحمن الصادق” عبد الحكيم بلحاج، ما وصفهم بـ”الثوار الأبطال” في إشارة إلى مرتزقة “السراج”، وذلك على انتصاراتهم في طرابلس ودحر الفلول الهاربين من مليشيات المشير حفتر من الروس والجنجويد، بحسب زعمه.

وادعى “بلحاج” الذي يعتبر ضمن المسؤولين عن استجلاب المرتزقة السوريين والأتراك إلى ليبيا، عبر حسابه الشخصي على موقع “فيسبوك” بقوله: “نهنئ ثوارنا الأبطال من طلائع جيشنا الوطني والقوى المساندة له وكل أحرار ليبيا بهذه الانتصارات المباركة والتي دحرت فلول الهاربية من مليشيات مجرم الحرب حفتر ومرتزقته الروس والجنجويد وغيرهم”.

وزعم “بلحاج” أن قوات الوفاق الباسلة صدت عدوان محور الشر العربي قائلا “فخرنا يتعاظم بقواتنا الباسلة التي صدت العدوان وبصمودها في وجه مخططات محور الشر العربي والأجنبي الذي يغذي تيار الثورة المضادة ونقول لهم نحن لكم بالمرصاد” بحسب كلامه.

مقالات ذات صلة