اليونان ترحب بمبادرة “القاهرة”.. وتؤكد: استعادة السلام لا يمكن تحقيقه إلا من قبل الليبيين أنفسهم

أصدرت اليونان بيان من خلال وزارة خارجيتها، رحبت فيه بالمبادرة المصرية للتوسط من أجل السلام في ليبيا، مؤكدة أن ليبيا مزقتها الحرب الأهلية.

واعتبرت الخارجية اليونانية، إعلان القاهرة بأنه يسلط الضوء على المبادئ الأساسية للمجتمع الدولي على النحو المنصوص عليه في قرارات مجلس الأمن ونتائج برلين، المتمثلة في احترام وحدة ليبيا وسلامتها واستقلالها.

وأضاف بيان الخارجية اليونانية الذي صدر اليوم الأحد: “نحن نتشاطر تماما أولويات المبادرة المتمثلة في وقف فوري لإطلاق النار وانسحاب كل القوات الأجنبية والمرتزقة ونزع سلاح الجماعات شبه العسكرية وعودة كل العناصر الليبية الى عملية حوار شامل لحل سياسي شامل”.

واختتمت اليونان بيانها بالقول :”إن استعادة السلام لا يمكن تحقيقه إلا من قبل الليبيين أنفسهم في حين أن إطالة أمد الأزمة تخدم الأطراف الثالثة التي تتدخل في شؤونها الداخلية بدوافع خفية ، فإن السلام لن يفيد الليبيين فحسب ، بل سيستفيد أيضًا في استقرار وازدهار شرق البحر الأبيض المتوسط ​​بأكمله”.

كانت مصر قد أعلنت أمس السبت، “مبادرة القاهرة” لحل الأزمة الليبية والتي نصت على توافق القادة الليبيين لإطلاق مبادرة القاهرة بحل ليبي – ليبي في إطار مخرجات مؤتمر برلين، واستكمال مسار أعمال لجنة 5+5 بالأمم المتحدة، وتحقيق تمثيل عادل في ليبيا لكافة المؤسسات وتقسم الموارد الليبية بعدالة، واعتماد إعلان دستوري ينظم المرحلة المقبلة والاستحقاق السياسي والانتخابي في ليبيا.

وتتضمن المبادرة كذلك مسارات سياسية وأمنية واقتصادية، وإجراء انتخابات تسفر عن مجلس رئاسي ينتخبه الشعب الليبي شرط أن يضمن التمثيل العادل لجميع أقاليم ليبيا الثلاثة، تحت إشراف الأمم المتجدة للمرة الأولى في تاريخ البلاد، حسب المبادرة.

مقالات ذات صلة