“غرفة مكافحة كورونا بسبها” تنفي شائعات وفاة حالة جديدة مصابة بالفيروس المستجد

نفت الغرفة المركزية لمكافحة وباء فيروس كورونا ببلدية سبها، الأنباء التي تداولتها وسائل إعلام بشأن وفاة حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا في المدينة.

وصرح الدكتور إبراهيم الزوي بالعيادة التنفسية في سبها، إن سيارة مدنية مسرعة وصلت في تمام الساعة 3 ظهر اليوم الأربعاء إلى مقر العيادة التنفسية، وبها حالة مرضية لمواطن فى العقد السادس من العمر.

وأوضح الزوي أنه تبين من فحص المريض أن حالته حرجة جدا، فقمنا بتحويل الحالة بسيارة الإسعاف إلى مركز العزل، مردفا: “للأسف وصلت الحالة متوفية إلى مقر العزل حيث وافته المنية فى الطريق”.

وأضاف طبيب الأمراض التنفسية في تصريح نشرته صفحة الغرفة على “فيسبوك” أن مرافقي المتوفى أفادوا بحالته المرضية، وتبين أنه مريض قلب ويعانى من ارتفاع ضغط الدم وقرحة بالمعدة، مشيرا إلى أن مختبر الأمراض السارية أفاد بأن اسم المتوفى ليس من ضمن الحالات الموجبة، أى أنه لا يعد حالة كورونا.

جدير بالذكر أن قناة “ليبيا بانوراما” الموالية لحكومة الوفاق والداعمة للمليشيات والغزو التركي، أشاعت أنباء اليوم الأربعغاء عن وفاة حالة مريضة بفيروس كورونا في سبها.

"غرفة مكافحة كورونا بسبها" تنفي شائعات وفاة حالة جديدة مصابة بالفيروس المستجد 1

الوسوم

مقالات ذات صلة