«صوان»: بعض السفراء يسوقون لـ«حفتر» كشريك سلام ويزورونه رسميا بعد «جرائمه ضد الإنسانية»

هاجم رئيس حزب العدالة والبناء، الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا، محمد صوان، السفير الألماني لدى ليبيا، أوليفر أوفتشا، على خلفية زيارته للمشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية في الرجمة، زاعما أنها مجرد محاولة لتسويق الأخير كشريك سلام في ليبيا.

وقال “صوان” عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”:” نرى بعض الأطراف الدولية والسفراء يسوقون لـ”حفتر” كشريك سلام ويزوروه رسميا، بعد كل تلك الجرائم ضد الإنسانية”، على حد تعبيره.

ووصل “صوان” زعمه معددا الجرائم غير الإنسانية التي يقوم بها المشير خليفة حفتر، قائلا:” قتل وزرع ألغام تحصد أرواح الأبرياء في بيوتهم، والجثث التي تنتشل من المدن التي كان يسيطر عليها وهي لمدنيين قتلوا خارج حتى إطار الحرب؟”.

واستقبل القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر، في مكتبه بمقر القيادة العامة بالرجمة، أمس الأربعاء، سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية لدى ليبيا أوليفر اوفتشا.

وتم خلال اللقاء الحديث حول «إعلان القاهرة» التي أعلنت ألمانيا تأييده في وقت سابق، كما أثنى أوليفر على انضباطية القوات المسلحة والتزام كافة منتسبيها لأوامر القائد العام.

وعبر القائد العام، عن شكره لجهود الدولة الألمانية المُستمرّة في دعم السلام في ليبيا، إضافة لتعبيره عن استمرار القوات المسلحة في سعيها لحفظ الوطن وسيادته ووحدة أراضيه.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة