وزير الخارجية الأمريكي: المحكمة الجنائية لا تستطيع محاسبة أي من جنودنا على جرائم حرب في أفغانستان

صعد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو من هجومه على الجنائية الدولية بتأكيده على أن المحكمة لا تستطيع محاسبة أي من جنود بلاده على خلفية ارتكابهم جرائم حرب في أفغانستان.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة ليست جزءًا من المحكمة الجنائية الدولية.

ومن جانبه، اتهم وزير العدل الأمريكي ويليام بار، روسيا بالتلاعب بالمحكمة الجنائية الدولية.

وأصدر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، أمراً تنفيذياً يجيز فرض عقوبات على المتورطين في تحقيق للمحكمة الجنائية الدولية حول ما إذا كانت قوات بلاده قد ارتكبت جرائم حرب في أفغانستان.

وقال مسؤول كبير في إدارة ترامب، إن تحقيق المحكمة الجنائية الدولية “تم دفعه من قبل منظمة ذات نزاهة مشكوك فيها” متهماً روسيا بأن يكون لها دور، بحسب رويترز.

ويمنح أمر ترامب إذناً لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بالتشاور مع وزير الخزانة ستيفن منوشين بحظر أصول موظفي المحكمة الجنائية الدولية في الولايات المتحدة الضالعين في التحقيق.

ويمكن لـ”بومبيو” تعليق إصدار تأشيرات الدخول إلى بلاده لموظفي المحكمة الجنائية الدولية ومن يعملون لصالحها وعائلاتهم.

هاجم ترامب مرارا المحكمة الجنائية الدولية ومقرها لاهاي التي أنشئت لمحاكمة جرائم الحرب والإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية.

وتتمتع الجنائية الدولية بسلطة قضائية فقط إذا كانت الدولة العضو غير قادرة أو غير راغبة في مقاضاة الجرائم نفسها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة