وقف “قنصل السراج” لدى إسطنبول لتورطه في نشر كورونا

أصدر سليمان الشنطي، رئيس هيئة الرقابة الإدارية التابعة لحكومة فائز السراج، الأربعاء، قرارا بوقف القنصل الليبي في اسطنبول فتحي علي الشريف عن العمل.

وقالت هيئة الرقابة التابعة لحكومة السراج إن القرار جاء عملا بأحكام المادة 31 من القانون رقم 20 لسنة 2013 ولائحته التنفيذية مطالبا الجهات المختصة بتنفيذ هذا القرار وأن يعتبر نافذا من تاريخ صدوره.

 

وكانت هيئة الرقابة الإدارية في طرابلس قالت في وقت سابق، إنها كشفت تلاعبا تورط فيه القنصل الليبي في إسطنبول في منحه إذن سفر لمصابين بفيروس كورونا إلى ليبيا رغم إيجابية تحاليلهم.

وأكد التقرير أن الشريف أرسل تقريرًا لوكيل الشؤون المالية والإدارية بخارجية الوفاق يفيد من خلاله بأن 384 مواطنا ليييا استكملوا فترة الحجر الصحي في إسطنبول زاعمًا أن جميعهم غير مصابين بفيروس كورونا، إلا أنه وبعد التدقيق في مطار إسطنبول قبل مغادرة الرحلة تبين وجود 14 حالة في الكشف تحاليلها موجبة ومصابة بكورونا ولكن لديها شهادات من القنصل تفيد بخلوهم من المرض الأمر الذي أوقف الرحلة.

مقالات ذات صلة