الرئيس السيسي ونظيره الجنوب إفريقي يبحثان تطورات الأزمة الليبية

تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، اتصالاً هاتفياً من الرئيس سيريل رامافوزا، رئيس جمهورية جنوب أفريقيا.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية السفير بسام راضي، بأن الاتصال تناول التباحث بشأن التطورات الراهنة للقضية الليبية والجهود الأفريقية المشتركة لتسويتها في إطار محددات مبادرة إعلان القاهرة، كما تم استعراض الموقف التفاوضي الحالي بشأن ملف سد النهضة.

وأشاد الرئيس “رامافوزا” بالجهود المصرية المركزة والحثيثة في الملف الليبي مرحباً بمبادرة إعلان القاهرة والتي تتسق مع جهود الاتحاد الأفريقي لتسوية الأزمة الليبية وإنهاء مخاطر تداعيتها السلبية على استقرار وأمن دول الجوار الليبي والقارة الأفريقية ككل.

وقد استعرض الرئيس ثوابت الموقف المصري تجاه القضية الليبية، والتي تهدف بالأساس إلى الوصول لتسوية سياسية شاملة تحقق الأمن والاستقرار، وتضع حدا لأعمال العنف والاقتتال والإرهاب، مع عودة مؤسسات الدولة، وتفعيل الإرادة الحرة للشعب الليبي وصون مقدراته.

وقد تناول الاتصال كذلك تبادل الرؤى بشأن تطورات الموقف الراهن لملف سد النهضة والمفاوضات الثلاثية ذات الصلة، فضلاً عن آفاق التعاون الثنائي بين مصر وجنوب أفريقيا في مختلف المجالات بما فيها جهود مكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

 

مقالات ذات صلة