الإعلان عن “تأسيس مجلس اتحاد طرابلس الكبرى” لمنع تغول مليشيات مصراتة والزاوية والزنتان

أعلن عدد من قادة المليشيات التابعة لحكومة فائز السراج عن تأسيس ما يسمى “مجلس اتحاد طرابلس الكبرى” في العاصمة، وذلك قبل يومين بحضور عدد من قادة مليشيات طرابلس، وأعضاء مجلس النواب المنشقين وعمداء بلديات العاصمة.

وكشف مصدر مقرب من البرلمان الموازي في طرابلس الذي يترأسه احمودة سيالة، أن مجلس اتحاد طرابلس الكبرى” هدفه منع تغول كتائب المدن والمناطق المجاورة وعلى رأسهم مليشيات مصراتة والزاوية والزنتان ضد مؤسسات الدولة في طرابلس.

ولفت المصدر إلى تكليف ” الصيد قدور” المسؤول بشركة الاستثمارات الخارجية و شقيق آمر “النواصي” مصطفى قدور بمنصب وكيل مجلس اتحاد طرابلس الكبرى، كما جرى تكليف عادل الغرياني بصفة “رئيس اللجنة السياسية لمجلس اتحاد طرابلس الكبرى “.

وحضر الاجتماع الفيتوري غريبيل آمر مليشيا اللواء الثاني أو ما يسمى (مليشيا المدفعية – أبابيل ومقرها بمشروع الموز بمنطقة السبعة )، و مندوب عن مكتب أبوسليم ” لطفي الحراري ” بإمرة “عبدالغني الككلي”

كما شارك الحضور آمر مليشيا كتيبة ثوار طرابلس “آيوب بوراس” وآمر مليشيا الضمان “عادل دريد” وشقيقه “علي ” و آمر مليشيا المنطقة العسكرية طرابلس ” عبد الباسط مروان “.
كما ضم الاتحاد الجديد آمر مليشيا فرسان جنزور ” محمد الباروني ” و معاونه “محمود أبو جعفر ” الذي بترت ساقه في معارك طرابلس.

مقالات ذات صلة