مصر تكشف كواليس الإفراج عن ٢٣ عاملاً مصريًا محتجزا في ليبيا

قالت وزارة الخارجية في مصر، اليوم الخميس، إن جهود الدولة المصرية، مُمَثلةً في وزارة الخارجية والجهات الوطنية المعنية، نجحت في الإفراج عن ٢٣ عاملاً مصرياً تم احتجازهم من جانب إحدى المليشيات المسلحة غير الشرعية غرب ليبيا – سبق ظهورهم في أحد المقاطع المصورة منذ عدة أيام – حيث تم إعادتهم بسلامة الله إلى أرض الوطن صباح اليوم.

وصرح المستشار أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية في مصر، في بيان رسمي، بأنه فور ورود الأنباء والمعلومات حول احتجاز المواطنين، تم البدء فوراً في اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة للتعامل مع الموقف وبالتواصُل مع المؤسسات والسلطات الأمنية في ليبيا والتي نثمن جهودها واستجابتها السريعة.

ولفت المتحدث باسم الخارجية المصرية، أن الجهود أسفر عن سرعة الإفراج عن المواطنين المصريين المحتجزين وتأمين عودتهم إلى أرض الوطن، وذلك في إطار التعاون مع الأشقاء في ليبيا وانطلاقاً من حرص الدولة المصرية على أمن وسلامة مواطنيها في الداخل والخارج.

وناشد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، المواطنين المصريين المتواجدين بالأراضي الليبية بتوخي أقصى درجات الحيطة والحذر، والابتعاد عن مناطق التوتر والاشتباكات حرصاً على سلامتهم وذويهم، لاسيما مع تزايد أنشطة بعض العصابات المسلحة الخارجة عن القانون في بعض المناطق بليبيا.

مقالات ذات صلة