“الناتو” يفتح تحقيقات في اعتراض فرقاطة تركية لأخرى فرنسية بالبحر المتوسط

قرر حلف شمال الأطلسى “الناتو” فتح تحقيق فى حادث اعتراض تركيا لسفينة حربية فرنسية فى عرض المتوسط، وذلك حسبما أفادت شبكة “سكاى نيوز”.

وقالت وزارة الدفاع الفرنسية، أمس الأربعاء، إن سفينة فرنسية تشارك فى مهمة لحلف الناتو فى البحر المتوسط، تعرضت مؤخرًا إلى مناورة “عنيفة للغاية” من قبل الفرقاطات التركية.

وأضافت الوزارة “بينما كانت الفرقاطة الفرنسية تسعى لتحديد هوية سفينة شحن يشتبه فى أنها تنقل أسلحة إلى ليبيا، تدخلت الفرقاطات التركية وأضاءت ثلاث مرات برادار التحكم فى إطلاق النار”، بحسب ما نقلته “روسيا اليوم”.

وأكدت فى بيان، أن ذلك “عدوانى للغاية”، وأفادت الدفاع بأنها تنوى شجب السلوك الذى وصفته بـ”الخطير جدًا” خلال اجتماع التحالف يوم 17 يونيو.

وكان مسؤول بوزارة الدفاع الفرنسية، قال إنه يتعين على حلف شمال الأطلسى – الناتو، ألا يدفن رأسه فى الرمال فيما يتعلق بتصرفات تركيا الأخيرة تجاه أعضائه.

واتهم المسؤول الفرنسى، البحرية التركية بالتحرش بسفينة حربية فرنسية كانت تنفذ مهمة للحلف.

مقالات ذات صلة