مدير «مكافحة الأمراض» يبحث مع السفير الأمريكي تعزيز آليات مواجهة كورونا

عقد مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض، الدكتور بدر الدين بشير النجار، اجتماعاً عبر الدائرة المغلقة، اليوم الجمعة، مع ريتشارد نورلاند، سفير الولايات المتحدة الأمريكية في ليبيا، تمت فيه مناقشة وضع جائحة فيروس كورونا في جميع أنحاء ليبيا.

وبحسب بيان صادر عن المركز الوطني لمكافحة الأمراض في ليبيا، فإن الاجتماع شارك فيه مدير فرع المركز الوطني بسبها، الدكتور عبد الحميد الفاخري، ومدير مكتب طوارئ صحة المجتمع بالمركز الدكتور كمال تلوع – مشرف البعثة الطبية الليبية الإنسانية التي أرسلها المركز لدى إيطاليا.

وأشاد السفير نورلاند، بجهود المركز وبرامج التعاون مع الشركاء المحليين والدوليين لتوسيع مراقبة ورصد الأمراض السارية وتعزيز قدرة مختبرات الصحة العامة والمراقبة الصحية الدولية وتعزيز الوعي بالصحة العامة على الرغم من كل التحديات التي يفرضها واقع التجاذبات السياسية والصراعات المسلحة.

وأعرب نورلاند والنجار عن قلقهما بشأن تطور الوضع الوبائي لفيروس كورونا في منطقة الجنوب، حيث لا تزال البنية التحتية الصحية ضعيفة في غالبية المجتمعات المحلية.

وسلّط السفير الضوء على دعم الولايات المتحدة للجهود الرامية إلى دعم الحلول السياسية للصراع في ليبيا، وتشجيع جميع السلطات الليبية على وضع الخلافات السياسية جانبا للتركيز على معالجة الأزمة الصحية الحالية.

وشدد على تعهّد الحكومة الأمريكية بتقديم الدعم اللازم استجابةً لجائحة فيروس كورونا في ليبيا، وسيتم استخدام هذا التمويل المخصص لمجموعة متنوعة من الشركاء للكشف عن انتشار الفيروس ومنع انتشاره والسيطرة عليه، مع التركيز بشكل خاص على الفئات الهشة من الليبيين والمهاجرين واللاجئين.

مقالات ذات صلة