حكومة السراج: تصريحات الرئيس السيسي بمثابة إعلان حرب

أعلن المجلس الرئاسي لحكومة السراج، رفضه لما وصفه بـ”التدخل في شؤون ليبيا الداخلية والتعدي على سيادة الدولة”، وذلك ردا على تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس والتي فيها أثناء تفقده القوات المصرية فى قاعدة سيدى براني العسكرية القريبة من ليبيا، أن سرت والجفرة خط أحمر لمصر، داعيا لوقف إطلاق النار عند هذه المناطق لبدء التفاوض لإيجاد حل سياسي.

وقال المجلس في بيان أصدره اليوم الأحد، إن تصريحات الإعلامية لبعض الدول -في إشارة إلى خطاب الرئيس المصري- تعتبر “عملا عدائيا وتدخلا سافرا وبمثابة إعلان حرب”.

ودعا المجلس، المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه هذا “التصعيد”، قائلا “نؤكد من جديد ترحيبنا بدور أي وسيط عندما يكون محايدا وقادرا على جمع الليبيين وعبر مسارات الأمم المتحدة، وليس من خلال مبادرات أحادية منحازة”، بحسب تعبيره.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة