«واشنطن»: أي شكل من أشكال التصعيد العسكري في ليبيا «مرفوض»

 

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، الإثنين، معارضتها لأي شكل من أشكال التصعيد العسكري في ليبيا، مطالبة بوقف إطلاق النار واستئناف المفاوضات.

جاء ذلك في بيان لمجلس الأمن القومي الأمريكي، نشر على “تويتر”.

وأفاد البيان أن واشنطن “تعارض بشدة التصعيد العسكري في ليبيا على كل الجوانب، وتطالب الأطراف بوقف إطلاق النار، واستئناف المفاوضات فورا”.

كما أشار البيان إلى ضرورة استكمال التقدم الذي تم إحرازه من خلال محادثات الأمم المتحدة 5+5، وإعلان القاهرة، ومؤتمر برلين.

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة