“الأفريكوم”: لا نملك أدلة عن وجود طيارين من القوات المسلحة الروسية في ليبيا

أكدت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا “أفريكوم”، أنها لا تملك حاليا دليلا على أن الطائرات الروسية في ليبيا يحلق بها طيارون من القوات المسلحة الروسية.

وقالت ناطقة باسم “أفريكوم” في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط”، إن هناك قلقاً من أن الطائرات الروسية يقودها مرتزقة لا يملكون الخبرة، للقيام بهذه المهمة.

وعلقت الناطقة على التحركات الروسية في ليبيا، بقولها “نعتقد أن التدخل الروسي في ليبيا لا يؤدي سوى إلى تأخير الحل السياسي”.

وأعلنت “الأفريكوم”، قبل أيام، رصدها لأدلة جديدة على نشاط الطائرات الروسية في المجال الجوي الليبي، وأكدت استخدام الطائرات الروسية لدعم الشركات العسكرية الخاصة التي ترعاها موسكو.

وأوضحت أن لديها أدلة فوتوغرافية على إقلاع طائرة روسية من الجفرة، كما تم تصوير طائرة ميغ 29 تعمل بالقرب من مدينة سرت أيضا.

مقالات ذات صلة