«السراج» يتجاهل معاناة أهالي «طرابلس» من انقطاع الكهرباء أثناء ترأسه اجتماع الجمعية العمومية للشركة

تجاهل فائز السراج، رئيس “حكومة الوفاق” الإشارة إلى أو الاعتذار لأهالي طرابلس جراء انقطاعات التيار الكهربي نتيجة الصراعات الدائرة داخل شركة الكهرباء، أثناء ترأسه الجمعية العمومية للشركة صباح اليوم بحضور أعضاء الجمعية العمومية و من بينهم نائب رئيس المجلس الرئاسي عبد السلام كاجمان ووزير التخطيط الطاهر الجهيمي وحضر اجتماع اليوم مندوبين من ديوان المحاسبة.

وذكر بيان لـ”الوفاق”: “واستعرض أعضاء الجمعية ما تضمنه جدول الأعمال ويشمل اعتماد الموازنة التقديرية للعام المالي 2020، وإعادة تشكيل مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء. ‎وتم خلال الاجتماع اعتماد الميزانية وفق ضوابط محددة تستهدف ترشيد الانفاق والعمل على ربط الميزانية وبنودها بالاداء الفعلي”.

أضاف البيان: “فيما يتعلق بإعادة تشكيل مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء فقد اعتمدت الجمعية المعايير اللازمة وآلية اختيار رئيس وأعضاء مجلس الإدارة بما يكفل الشفافية في الاختيار، وتوفر الشروط الموضوعية اللازمة مثل الخبرة والسيرة المهنية، وقد حدد تاريخ 2020/07/19 لعقد اجتماعين للجمعية العمومية الأول غير عادي للنظر في تعديل بعض مواد النظام الاساسي للشركة والثاني اجتماع عادي يتم فيه اختيار مجلس الإدارة الجديد”.

وتصاعدت حدة أزمة انقطاع التيار الكهربائي في العاصمة طرابلس، ما أثار غضب واحتقان المواطنين ودفعهم للخروج في احتجاجات ضد حكومة الوفاق، ورغم حظر التجول، تجمع عشرات الليبيين الأحد الماضي أمام مقر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، للتنديد بتردي خدمة الكهرباء، رافعين شعارات “لا للحلول المؤقتة نعم للحلول الجذرية” و”الكهرباء من حقوقنا”وأخرى مناهضة لحكومة الوفاق وللشركة العامة للكهرباء، مطالبين بتحسين الخدمات العامة.

مقالات ذات صلة