المقري: المجرم التركي يبتز عملاءه لنهب ما بقي من ثروة ليبيا لإنقاذ الليرة

أكد المحلل السياسي، عبد الله ميلاد المقري، أن المحتل التركي يبتز عملاءه في ليبيا ويستدعيهم يوميا لجمع ما بقي من ثروة الليبيين لاستنزافها ومحاولة إنقاذ الليرة التركية.

وقال المقري، في منشور له بحسابه على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “بالصوت المليان. العدو التركي المجرم يبتز عملائه وجواسيسه ويستدعيهم يوميا إلى مربطه لجمع ما بقي من ثروة الليبيين لاستنزافها لتغطية عجزه لانهيار الليرة التركية”.

وأضاف “هذا للأسف يكشف حقارة ونذالة من يدير مؤسسات الدولة في العاصمة طرابلس ومازال الحبل على الجرار ضمن هذا الوضع الخطير في جبن الليبيين”.

وتابع “الذين تحولوا إلى إمعة طائعة مذلة للعدو ما يمثل وضعا مساويا يجعل العالم يعيد النظر في البشر والاخلاق والاجتماع”.

الوسوم

مقالات ذات صلة