الناتو يعلن موقفه عقب انسحاب فرنسا من “حراس البحر” فى المتوسط بعد انتهاكات تركيا

أصدر حلف شمال الأطلسي “الناتو”، اليوم الأربعاء، أول تعليق على انسحاب فرنسا من عملية عسكرية مشتركة في البحر المتوسط، بسبب تركيا.

وقال الناتو، وفقا لما نشرته وكالة “رويترز”، إن الانسحاب الفرنسي من عملية “حراس البحر” التدريبية المشتركة في البحر المتوسط، “سيادي” ولا يمكن التدخل فيه.

وأوضح الناتو أن عملية “حراس البحر” مستمرة، من أجل مكافحة الإرهاب رغم الانسحاب الفرنسي.

 

وتقول فرنسا إن فرقاطة تابعة لها تلقت ثلاثة تحذيرات بواسطة رادار الاستهداف البحري التركي، عندما حاولت الاقتراب من سفينة مدنية ترفع علم تنزانيا يشتبه في ضلوعها في تهريب الأسلحة، وهو ما يعتبر سلوكًا عدائيًا وفقًا لقواعد الاشتباك الخاصة بـ”الناتو” .

وأكد “الناتو” أن المحققين قدموا تقريرهم عن الحادث، لكنه امتنع عن مناقشته لأن نتائجه اعتبرت “سرية”.

مقالات ذات صلة