«دردور»: تخلصوا من إرث القذافي فهناك شركة تركية تستطيع تغطية عجز الكهرباء في 10 أيام

زعم  فرج دردور، الذي تقدمه وسائل إعلام إخوانية بوصفه «باحثاً سياسياً» والمقيم في إسطنبول بتركيا، أن شركة «كارادينيز هولدينغ» التركية، لديها القدرة على حل أزمة الكهرباء في ليبيا نهائيا خلال سنة، وتقليص العجز القائم خلال 10 أيام، على حد قوله.

ونشر المدعو «دردور»، المعروف بولائه لتركيا ودفاعه عن غزوها لليبيا، مقطع فيديو من قناة فبراير، الناطقة باسم ما يسمى «ثوار فبرابر»، تظهر خلاله، سيدة تركية تدعى زينب هارزي، مديرة تجارية بشركة كارادينيز هولدينغ، وهي تتحدث عن أزمة الكهرباء في ليبيا وأنهم قادرون على توفير الكهرباء في ليبيا خلال 10 أيام، على حد زعمها.

وعلق دردور على الفيديو عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، قائلا: “السؤال: فلم تحتكر الدولة انتاج الطاقة وهي عاجزة عن إمداد المواطنين بالكهرباء، وبالتالي التخلص من إرث القذافي الذي كبل اقتصاد البلاد ونشر الفساد حتى صار يسمى (تشغيل دماغ)”. على حد تعبيره.

الوسوم

مقالات ذات صلة