في خطاب موجه للسراج.. علي ساسى: تركيا هى الأقرب للتعاون في مجال الكهرباء ‏

أكد المدير التنفيذي لشركة الكهرباء بطرابلس علي ساسي، في خطاب موجه لرئيس  ما يسمى المجلس الرئاسي فائز السراج بأن أسباب العجز بالشبكة العامة معروفة وعرضت على الرئاسي في عدة تقارير سابقة ، مبيناً بأن مشكلة الكهرباء في ليبيا ترجع إلى الظروف الأمنية السائدة والتي حالت دون عودة الشركات المتخصصة في تنفيذ أعمال الصيانة والعمرات لوحدات التوليد وكذلك تنفيذ مشروعات توليد الطاقة.

وأبلغ ساسي، السراج في خطابه بأن الظروف الأمنية الحالية لا تسعف الشركة العامة للكهرباء لتنفيذ مخططات أعمال الصيانة لمحطات الإنتاج ، مضيفاً بأنها لا تسعف ايضاً إستكمال المشاريع المتعاقد عليها.

وزعم ساسى، أن تركيا لها مواقف داعمة لليبيا على كافة الأصعدة وهي الدولة الأقرب للتعاون في مجال الكهرباء ، كونها لا تمانع بإرسال خبراء شركاتها المتخصصين في مجال الكهرباء وفق المعلن من جانبهم ” ، كاشفاً على أن السفير التركي في طرابلس قد ابلغه بأنهم مستعدون لإرسال خبرائهم ، وأن تركيا مستعدة لدعم الشركات التركية في هذا المجال بما يحقق حلول ولو جزئية لمشكلة الكهرباء في ليبيا حسب قوله.

وقدم ساسي في خطابه مقترحين قال بأنهما كفيلان بحل مشكلة الكهرباء بشكل مستعجل ، مضيفاً بأن المقترحين يتماشيان مع الظروف الحالية التي تمر البلاد على مختلف الأصعدة .

مقالات ذات صلة