«ساسي» مستنجدا بـ«جويلي»: شبكاتنا تتعرض لأضرار جسيمة وهؤلاء يرفضون طرح الأحمال بالتساوي

أكدت الشركة العامة للكهرباء، أن شبكة الكهرباء تمر خلال هذه الفترة بظروف استثنائية وصعبة متمثلة في حدوث ارتفاع ملحوظ لدرجات الحرارة وتزايد نسبة الرطوبة مع وجود العديد من وحدات إنتاج الطاقة خارج الخدمة.

وبعث علي ساسي، المدير التنفيذي للشركة العامة للكهرباء، خطابا إلى أسامة جويلي، آمر الغرفة الرئيسية الغربية المشتركة بمليشيات السراج، حول تصريحاته التي زعم خلالها رفض عدة مدن ومناطق لعملية طرح الأحمال بالتساوي من خلال اعتداءات تمارسها مجموعات مسلحة خارجة عن القانون مما سبب مشاكل بالشبكة.

وقال ساسي، خلال إيجاز صادر عن الشركة: “تتعرض الشبكة لأضرار مادية جسيمة لبعض خطوط نقل الطاقة الرئيسية نتيجة الاشتباكات التي حدثت مؤخراً الأمر الذي وضع الشبكة العامة في حالة حرجة وصعبة خلال هذه الفترة من الصيف نتيجة العجز الكبير في تلبية الطلب وفق ما تؤكده الموازنة”.

وأضاف “الشركة تعمل جاهدة ضمن أنشطتها المختلفة على توفير الكهرباء للمواطن والتقليل من فترات طرح الأحمال ما أمكن ذلك لمختلف المناطق الواقعة بالمنطقة الغربية، رغم الظروف الراهنة والمتمثلة في صعوبة صيانة وإصلاح أجزاء كبيرة من شبكة النقل وتوقف عمليات الصيانة الدورية لوحدات الإنتاج بسبب اضطرار الخبراء من الشركات المنفذة مغادرة البلاد”.

وتابع “توقفت العديد من المشاريع الاستراتيجية التي من شأنها توفير محطات التوليد اللازمة لسد العجز الحاصل في الشبكة العامة، وهناك أسباب أدت إلى تفاقم مشكلة تنفيذ برنامج طرح الأحمال اليدوي المبرمج لساعات طويلة بشكل غير عادل أرهق كاهل بعض المواطنين واحتقانهم في بعض المناطق نتيجة عدم مشاركة مناطق أخرى في عملية طرح الأحمال التي تنفذها الشركة والتي تحدد زمناً للمشاركة في عمليات الطرح”.

وأشار إلى أن هذا أثر ذلك سلبا على المناورات التشغيلية التي يجريها القائمين على العمليات التشغيلية بغرفة التحكم الجهوي الغربية وتعرض الشبكة في عديد المرات للدخول في مرحلة إظلام تام، قائلا: “أمام كل هذه التحديات والصعوبات التي تواجه الشركة نرفع لكم كشف ببعض محطات التحويل بالمناطق التي تواجه مشاكل وصعوبات في تنفيذ برنامج الطرح نتيجة الاعتداءات المتكررة من قبل بعض المجموعات المسلحة والخارجين عن القانون، أملين تعاونكم معنا للحد من هذه الظاهرة”.

وشدد على أن تفقد غرفة التحكم الجهوي الغربية، باتت سيطرتها على المناورات التشغيلية وفق ما هو مطلوب منها في متابعة أحداث الشبكة لحالاتها العادية والطارئة للمحافظة على استقراريه الشبكة بما يجعلها فيوضع تشغيلي أمن لتنعم جميع مناطق المنطقة الغربية بالكهرباء، مضيفا “بهذا نكون قد أوضحنا، أملين اتخاذ إجراءاتكم”.

يشار إلى أن قائمة هذه المدن والمناطق، كانت تضم كل من: “الزاوية والخمس وبوسليم وجنزور وجادو والزنتان والرياينة والرجبان والعوينية وكذلك نالوت.

«ساسي» مستنجدا بـ«جويلي»: شبكاتنا تتعرض لأضرار جسيمة وهؤلاء يرفضون طرح الأحمال بالتساوي 2

«ساسي» مستنجدا بـ«جويلي»: شبكاتنا تتعرض لأضرار جسيمة وهؤلاء يرفضون طرح الأحمال بالتساوي 3

مقالات ذات صلة