وزير الخارجية المصري الأسبق: على المجتمع الدولي ردع البلطجة التركية في ليبيا

أكد السفير محمد العرابى، وزير الخارجية الأسبق، أن مصر تتحرك فى الملفين الليبى والإثيوبى بشكل قوي وحازم.

وقال العرابى، فى مداخلة هاتفية لبرنامج “مساء القاهرة” المذاع عبر قناة “الحدث اليوم”، مع الإعلامى خالد العوامى، إن العالم متفهم تماما التحرك المصري فى الملفين الليبى والإثيوبى، ويدعم الدولة المصرية فى خطواتها.

وأوضح وزير الخارجية الأسبق، أن تركيا دولة إرهابية، تدعم الإرهاب فى ليبيا والعديد من الدول الأخرى، ويجب على الأجهزة الغربية لاسيما حلف الناتو، الوقوف فى وجه ممارسات أنقرة الإرهابية.

وبين أن مصر تستمر فى عملها بشكل سياسى مع الدول الأعضاء فى حلف الناتو، لتوقيع عقوبات على تركيا، بسبب ممارستها للإرهاب حتى ضد الدول الأعضاء فى حلف شمال الأطلسى “الناتو”.

وطالب السفير محمد العرابى، بضرورة تجفيف منابع الإرهاب، وردع البلطجة التى تمارسها تركيا من قبل المجمتع الدولى بالكامل، من أجل خلق توازن فى الشرق الأوسط وأوروبا، ولكن هذا الأمر يحتاج إلى جهد ووقت كبير حتى يكلل بالنجاح.

وأشاد وزير الخارجية الأسبق، على “إعلان القاهرة” لوقف إطلاق النار فى ليبيا، والذى من الممكن أن يقف فى وجه الأطماع الدولية حيال ليبيا، ومن المتوقع أن يكون فى ليبيا ثلاثة أقاليم أو حكما ذاتيا فى الفترة المقبلة.

الوسوم

مقالات ذات صلة