«السراج» يستقبل «خلوصي آكار».. ووسائل إعلامه تصف تركيا بـ«البلد الشقيق»

استقبل رئيس حكومة الوفاق غير المعتمدة من مجلس النواب فائز السراج صباح اليوم الجمعة بمقر المجلس بمدينة طرابلس، وزير الدفاع التركي خلوصي أكار.

وجرت محادثات بين الجانبين حضرها الوفد المرافق للوزير التركي ويضم رئيس الأركان العامة الفريق أول ياشار غولار، والسفير التركي لدى ليبيا سرحان أكسن، وعدد من القيادات العسكرية التركية، وحضر المحادثات عن الجانب الأخر كل من وزير الداخلية بـ”حكومة الوفاق” فتحي باشاغا، وما يعرف بـ”وكيل وزارة الدفاع” صلاح الدين النمروش، ورئيس الأركان العامة الفريق محمد الشريف، وآمر غرفة العمليات المشتركة أسامة الجويلي.

وادعى بيان مقتضب لـ”الوفاق” أن: “المحادثات تناولت مستجدات الاوضاع في ليبيا، كما تطرقت إلى مجالات التعاون العسكري والأمني وبرامج بناء القدرات الأمنية والدفاعية في إطار مذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين في شهر نوفمبر الماضي، إضافة إلى آليات التنسيق بين وزارتي الدفاع في البلدين الشقيقين” على حد تعبيره، بالمخالفة لقرارات مجلس الأمن الأمن التي تحظر التسليح في ليبيا منذ 2011.

وتتورط تركيا في الحرب الليبية بدعمها مليشيات “حكومة الوفاق” بمرتزقة سوريين، وآليات ومعدات عسكرية ثقيلة، بالمخالفة لقرارات مجلس الأمن.

مقالات ذات صلة