صحفي تركي: القوات الخاصة الروسية السبب في عدم دخول الوفاق سرت

زعم الصحفي التركي الموالي لنظام أردوغان، إسماعيل ياشا، أن وجود القوات الخاصة الروسية في سرت هو سبب توقف (ما أسماها) قوات الوفاق (المليشيات المسلحة والمرتزقة السوريين) ورباطها على مشارف المدينة، وليس تهديد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وادعى ياشا في مقال له اليوم الجمعة بصحيفة “عربي ٢١” أحد الأذرع الإعلامية لجماعة الإخوان والممولة من قطر، أن (ما أسماها) قوات حكومة الوفاق تنتظر بالقرب من سرت الضوء الأخضر الذي سيأتي من طرابلس لانطلاق (ما أسماها) عملية تطهير المدينة.

 وقال الكاتب التركي إن آمر (ما تدعى) غرفة عمليات سرت والجفرة، إبراهيم بيت المال، أكد جاهزيتهم للتقدم باتجاه سرت في أي لحظة، معتبرا أن ذلك يعني أن الكرة الآن في ملعب القيادة السياسية (لحكومة الوفاق)، وفق زعمه.

ويضيف الكاتب أن (ما أسماها) عملية تحرير مدينة سرت اكتسبت أهمية بالغة بعد تصريحات السيسي، بل وأصبحت ضرورية للحفاظ على وحدة البلاد، من شرقها إلى غربها، على حد قوله.

واختتم زاعما أن حكومة الوفاق هي اليوم في موقف أقوى يمنحها فرصة لا تعوض للمضي قدما في طريق بسط سيطرتها على كامل التراب الليبي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة