دبلوماسي مصري: دول الجوار الليبي أكبر المتضررين من مرتزقة أردوغان

أكد السفير علي الحفني، مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق، أن مواصلة جلب تركيا للمرتزقة السوريين إلى ليبيا، يضر بالقارة الأفريقية ككل.

وقال الحفني، في تصريحات لصحيفة «الاتحاد» الإماراتية: “إن هذه الممارسات من جلب المرتزقة والعناصر الإرهابية تخلق مشاكل كبيرة داخل القارة الأفريقية”، موضحاً أن هذه الجماعات تنشر العنف من خلال تكوين ميليشيات مسلحة.

وأضاف “هذه العناصر من المرتزقة والميليشيات والعناصر الإرهابية تضم تنظيمات القاعدة وداعش والإخوان وجبهة النصرة”.

وشدد على أن دول الجوار لليبيا، ستتأثر بهذه الظروف خاصة في ضوء تلاحم هذه العناصر وغيرها من العناصر التي انتشرت كالسرطان في أفريقيا.

مقالات ذات صلة