مندوبة «واشنطن» بمجلس الأمن تدعو إلى وقف الحرب في ليبيا

أعربت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت، عن رفضها ما قالت أنه محاولة للسيطرة على المنشآت النفطية في ليبيا من مرتزقة أجانب بقوة السلاح، على حد زعمها.

أضافت “كرافت” في جلسة لـ”مجلس الأمن” عبر “فيديو كونفرانس” اليوم الأربعاء: “نريد أن نرى محاسبة فورية لمرتكبي جرائم الحرب في ليبيا، ونريد أن نرى تحقيقا أمميا واسعا في المقابر الجماعية المكتشفة بمدينة ترهونة” على حد قولها.

ودعت المندوبة الأمريكية بمجلس الأمن، جميع الأطراف المشاركة في النزاع الليبي، أن تفي بالتزاماتها بمؤتمر برلين.

مقالات ذات صلة