«الظواهر الهدامة»: إغلاق محال حلاقة مخالفة بـ «إجدابيا» وإعدام مواد غذائية مُسرطنة بـ «بنغازي»

قام جهاز مكافحة الظواهر السلبية والهدامة، بمدينة أجدابيا، بإغلاق عدد من محال الحلاقة المخالفة، أثناء التفتيش الدوري.

وبحسب مكتب الإعلام بالجهاز فإن هذه الخطوة تأتي بعد رصد عدد من المُخالفات يتصدرها عدم وجود أذن مزاولة للمهنة أو تصاريح قانونية من جهات الإختصاص أو صحية للعاملين تسمح لهم بالعمل، بالإضافة إلى إنعدام الطُرق الاحترازية المُفروضة من وزارة الصحة والوقائية من فيروس كورونا المُستجد.

ونبه الجهاز على كافة أصحاب هذه الحرفة بضرورة إتباع الإرشادات والطُرق الوقائية تفادياً لتفشي الفيروس بين العامة.

وأشار الجهاز إلى أنه تم إغلاق تلك المحال بعد رصد العديد من المُخالفات لتتم الإحالة إلى جهات الإختصاص والتي بدورها تقوم بالإجراءات القانونية الرادعة، ومُخالفة أصحاب المحال والنظر بإعادة الفتح بعد إتمام كافة الشروط والمعايير الواجب توفرها لمزاولة المهنة.

وفي مدينة «بنغازي»؛ شرع عناصر جهاز مكافحة الظواهر السلبية والهدامة في إعدام كمية من المواد المُصادرة من الحملات المُوسعة، وبحسب مكتب الإعلام بالجهاز فقد تم إعدام كمية من التبع والسجائر و الألبان المُنتهية في صلاحيتها، كما تم إعدام كمية أخرى من الشكولاطة وعلكة تحوي مواد محظورة ومسرطنة.

جدير بالذكر أن كل هذه الجهود تأتي للقضاء على هذه الآفة الخطيرة بحق المجتمع، و للوصول إلى ثقافة عامة بشأن استيراد مثل هذه المواد التي تُهدد صحة المواطنين.

الوسوم

مقالات ذات صلة