وزير الخارجية المصري لـ«بوريل»: نتطلع للتوصل لتسوية شاملة للأزمة في ليبيا

شدد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اليوم الخميس، على ضرورة التصدي بحزم لنقل المقاتلين الأجانب إلى ليبيا، وذلك خلال اتصال هاتفي جمعه بالممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي ونائب رئيسة المفوضية الأوروبية، جوزيف بوريل.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية المصري أحمد حافظ، في بيان، إن الاتصال شهد التباحث حول تطورات الأوضاع بالمنطقة، وخاصة آخر مستجدات الأوضاع في ليبيا، حيث أعرب شكري عن التطلع إلى التوصل لتسوية شاملة للأزمة هناك في أقرب وقت على النحو الذي يضمن استقلال الدولة الليبية الوطنية ويحفظ سلامة أراضيها.

كما أطلع الوزير المصري المسؤول الأوروبي على تفاصيل اللقاء الذي جمع الرئيس عبدالفتاح السيسي ومشايخ وأعيان عدد من القبائل الليبية تحت شعار “مصر وليبيا شعب واحد … مصير واحد”.

الوسوم

مقالات ذات صلة