سليم قشوط: لدينا تنسيق بخصوص «ساعة الصفر» مع تركيا لتحرير سرت والجفرة

قال سليم قشوط الناطق باسم ما يعرف “القوة الوطنية المتحركة” التابعة لما يعرف بـ”عملية بركان الغضب”، إن قوات حكومة الوفاق تنسق مع تركيا بشأن ما أسماه بـ”ساعة الصفر” لتحرير مدينتي سرت والجفرة، على حد قوله.

وزعم قشوط، في مداخلة هاتفية مع قناة TRT  بالعربي، أن تركيا تتولى الترتيبات الدولية باعتبارها الدولة الأقوى، لتحرير سرت والجفرة، لافتا إلى أن هناك  تنسيق كامل بين أنقرة وحكومة الوفاق حول “ساعة الصفر” للهجوم على “قوات حفتر” في المدينتين، متابعا:” نحن ننتظر الأوامر بعد التنسيق بين حكومة الوفاق ونظيرتها التركية؛ لتحرك القوات من المنطقة الغربية”.

وأشار إلى أن ما أسماه بـ”القوات” تستعد منذ فترة للاتجاه نحو سرت والجفرة وتعزيزها بالعتاد والأسحلة، زاعما أن قواتهم التي اتجهت إلى هناك لا تتخطى10% من القوة الفعلية الموجودة في المنطقة الغربية، زاعما أنهم مستعدون لمواجهة ما أسماه بـ”العدوان على ليبيا” وتحرير الهلال النفطي.

وادعى أن “قوات الوفاق” موجودة في غرب ليبيا بكثافة كبيرة وتنتظر الأوامر للتحرك إلى مدينتي سرت والجفرة خلال ساعات، ومن هناك توزع على محاور القتال بعد تحديد ساعة الصفر.

ووافق البرلمان المصري، الإثنين، على إرسال عناصر من الجيش في مهام قتالية خارج حدود الدولة، لأجل الدفاع عن الأمن القومي للبلاد، ضد أعمال الميليشيات وعناصر الإرهاب الأجنبية.

وأكد قرار البرلمان المصري، أن القوات المسلحة لديها الرخصة الدستورية والقانونية لتحديد زمان ومكان الرد على الأخطار والتهديدات.

وجرت الموافقة على إرسال عناصر من الجيش إلى خارج البلاد، في جلسة سرية حضرها 510 من أعضاء المجلس، كما شهدت حضور وزير شؤون المجالس النيابية، المستشار علاء فؤاد، واللواء ممدوح شاهين مساعد وزير الدفاع.

مقالات ذات صلة