المسماري: محاور سرت محصنة.. وتطوير كبير لجميع أسلحة الجيش الليبي

حذر الناطق باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري السفن والزوارق من الدخول في المياه الإقليمية دون التنسيق مع الجهات المسؤولة.
وقال المسماري في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء أن القوات المسلحة العربية الليبية احترمت المبادرة المصرية الهادفة إلى وقف إطلاق النار في ليبيا.
وأكد المتحدث الرسمي أن الحل العسكري جاهز بقوة لكون الميليشيات لا تحترم المبادرات والاتفاقات، مضيفا: “الجيش الوطني الليبي جاهز وقادر على تحرير الوطن من الغزاة والمجموعات الإرهابية والميليشيات المسلحة”.
وأشار المسماري إلى أن محاور سرت والجفرة تم تحصينها بقوة الفترة الماضية، منوها إلى أنه تم تطوير ورفع كفاءة جميع أسلحة الجيش الليبي من دفاع جوي وطيران وقوات برية وبحرية.
وتطرق المتحدث الرسمي خلال المؤتمر إلى انتشار الجريمة والفوضى التي تفتعلها المليشيات المسلحة في طرابلس، داعيا المجتمع الدولي إلى العمل على الحد من الجرائم وتأمين المواطن الليبي في العاصمة والمناطق التي تسيطر عليها مليشيات الوفاق.
وبث المسماري مقطعا مرئيا خلال المؤتمر لعناصر من المليشيات أهانت مواطنين داخل مطعم في طرابلس، كما أذاع مقطعا آخر لمواطن يحكي ما فعلته بحقه المليشيات المسلحة.
وفي ختام المؤتمر حذر المسماري الدول الأوروبية من إرسال تركيا مرتزقة سوريين إلى أوروبا من خلال عمليات تهريب غي شرعية، لممارسة ضغوط سياسية على دول معينة.
وكشف أن حوالي ألف سوري هربوا بزوارق من ليبيا إلى أوروبا الأسبوع الماضي، وحث في الختام الليبيين على الاتحاد والتصدي للغزو التركي قبل أن يصبحوا لاجئين في دول أخرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة