وزيرة الدفاع الألمانية: تقسيم ليبيا بين تركيا وروسيا لن يكون جيدا بالنسبة لأوروبا

أكدت وزيرة الدفاع الألمانية، أنغريت كرامب كارينباور، أن “هناك احتمالات أن تقسم ليبيا بين نفوذ كل من تركيا وروسيا”، لافتة إلى أن “هذا الوضع لن يكون جيدا بالنسبة لأوروبا”.

وقالت «كارينباور» في تصريحات صحفية، إن “مجال تحرك الدول الأوروبية في ليبيا محدود بسبب غياب تواجدهم هناك”، محذرة من أن “هناك خطرا أن تنقسم ليبيا بين تركيا وروسيا”.

وأضافت أن “النموذج الليبي يظهر أنك إن لم يكن لك تواجد في المنطقة فإن مجال حركتك سيكون محدودا”، مردفة أن “هذا يظهر أن الدولة تواجه خطر الانقسام بين تركيا وروسيا، ويمكننا أن نقول إن هذا الوضع ليس مرجحًا كثيرًا بالنسبة لأوروبا”.

وأشارت «كارينباور» إلى أن “أول خطوة ملموسة في سبيل تسوية القضية الليبية يمكن اتخاذها في مجال الرقابة الصارمة على تطبيق حظر تصدير الأسلحة إلى ليبيا، منوهة بأن بلادها ستزيد تحركاتها ومبادراتها لتحقيق هذا الهدف في الأيام القادمة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة