مفوضية اللاجئين: نطالب بمزيد من الإجراءات ضد جرائم التهريب والإتجار بالبشر في طرابلس

أعربت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن تعازيها في حادثة وفاة طالب لجوء إريتري في طرابلس داعية إلى اتخاذ مزيد من الإجراءات ضد جرائم التهريب والإتجار بالبشر.

وحسب المفوضية وصل طالب اللجوء في 20 يوليو إلى مركز تنمية المجتمع التابع للمفوضية في طرابلس طالبا المساعدة الطبية، لكنه توفي قبل التمكن من نقله إلى المستشفى.

وتشير المفوضية إلى أن أكثر من 2000 لاجئ موجودون في مراكز إيواء من دون مراجعات قضائية مضيفة أنها على أهبة الاستعداد لدعم السلطات في إنهاء الاحتجاز التعسفي للاجئين.

 

مقالات ذات صلة