العريبي وزعيم: لا اعتراف بمجلس الدولة إلا بانتظام الأعضاء المنتخبين عام 2012 من التيار الوطني

طالب عضوا مجلس النواب عيسى العريبي وزياد دغيم اليوم الثلاثاء بعثة الأمم المتحدة بإطلاق المسار السياسي بعد توسعته بما يحقق التوازن في العدد بين أقاليم ليبيا الثلاثة.

وأضاف العريبي ودغيم في تصريح مشترك اختصا به “الساعة 24” أن المسار السياسي محكوم بآخر مرجعية دولية وهي اجتماع برلين، وأيضا المادة 64 من الاتفاق السياسي، لوجود انسداد كبير في تنفيذ الاتفاق أو إمكانية تطبيق المادة 12 من الاتفاق السياسي لعدد من الأسباب.

وختم العريبي ودغيم بالتأكيد على استحالة اعتراف مجلس النواب بمجلس الدولة (الاستشاري) الحالي إلا بعد عودة من تم إقصاؤهم من التيار الوطني من الأعضاء المنتخبين سنة 2012م، وشددا على أن هذا الأمر أحد ثوابت الشعب الليبي ومجلس النواب وفق قرار رقم 3 لسنة 2017م.

الوسوم

مقالات ذات صلة