“بلومبرغ”: تركيا تشهد حالة من تسارع مستويات التضخم

قالت وكالة ”بلومبرغ“ الأمريكية إن تركيا لا تزال تصارع تصاعد معدلات التضخم في الوقت الذي تشهد فيه معظم الدول الأخرى هبوطا في الأسعار بسبب تفشي وباء كورونا.

وأشارت الوكالة في تقرير نشرته مساء أمس الثلاثاء إلى أنه ”في الوقت الذي تشهد فيه معظم دول أوروبا وآسيا حالة من الركود صاحبها تراجع في الأسعار نتيجة الإغلاق العام الذي فرضته الحكومات لمواجهة جائحة كورونا، فإن تركيا تشهد حالة من تسارع مستويات التضخم بسبب انهيار العملة التركية وخطة التحفيز التي أعلنتها الحكومة إلى جانب عودة أسعار إمدادات الطاقة إلى الارتفاع“.

ولفت التقرير إلى ”تصريحات مسؤولين أتراك توقعوا فيها احتمال بقاء الأسعار مرتفعة حتى نهاية العام الجاري“، منوها إلى أن ”تقريرا للبنك المركزي التركي ألقى باللوم على تعطل بعض قنوات الإمداد للسلع بسبب الوباء“.

وأفادت ”بلومبرغ“ بأن ”التوقعات المتشائمة تعني أن البنك المركزي قد يؤجل قرارا جديدا بخفض سعر الفائدة بعد أن خفضها 9 مرات منذ يوليو العام الماضي، والحقيقة أن هناك حذرا متزايدا الآن لأن أسعار الفائدة في تركيا أصبحت الأدنى في العالم“.

ولفت التقرير إلى أن ”استمرار هبوط الليرة التركية يشكل خطرا آخر على معدلات التضخم، وسط التراجع الأخير بمقدار 1.5% لتصل إلى حوالي 7 مقابل الدولار الأمريكي صباح الاثنين الماضي، وأن أداء الليرة التركية يعتبر بين الأسوأ في عملات الأسواق الناشئة العام الجاري بسبب تراجعها المتواصل الذي أدى إلى خسارتها أكثر من 14% منذ بداية العام“.

الوسوم

مقالات ذات صلة