فوضى «النهضة» تتسبب في رفع جلسة البرلمان التونسي لسحب الثقة من «الغنوشي»

قام النائب الثاني لرئيس مجلس النواب التونسي، طارق الفتيتي برفع الجلسة المخصصة للتصويت على لائحة سحب الثقة من رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي لمدة 10 دقائق.

وجاء ذلك بعد حدوث مناوشات بين نواب النهضة والنواب الآخرين، ما تسبب في حدوث حالة من الفوضى حول «خلوة التصويت»، حيث رفض عدد من النواب على وجودها بينما أصر آخرون تابعون لحركة النهضة الإخوانية على اعتمادها خلال عملية التصويت.

وشهدت الجلسة حالة من الفوضى والتوتر، أخرت عملية التصويت التي كان من المفترض أن تنطلق في حدود الساعة التاسعة صباحا، وكانت أسباب الفوضى كثرة نقاط النظام، واعتراض بعض النواب على عدم وجود خلوة للتصويت، خاصة وأنها جلسة مخصصة فقط للتصويت وليس للنقاش، وفق ما حدده مكتب البرلمان.

وسيتم توزيع وثيقة تتضمن سؤالا وحيدا وهو ”هل توافق على سحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي؟” لتكون الاجابة بنعم أو لا فقط، حسب ما بينه رئيس الجلسة النائب الثاني طارق الفتيتي وستكون جلسة التصويت سرية ولمدة ساعتين، دون اعتماد خلوة بل باعتماد الصندوق.

الوسوم

مقالات ذات صلة