اتحاد الشغل التونسي يحذر من تردي الوضع الاقتصادي لبلاده

حذر أمين عام اتحاد الشغل التونسي نور الدين الطبوبي من تردي الوضع الاقتصادي والاجتماعي في البلاد، قائلا إنه ساء إلى درجة اشتعلت فيها كل الأضواء الحمراء لتنبئ بأخطار داهمة.

وقال الطبوبي في تصريح لموقع محلي اليوم الثلاثاء: “بالنسبة لنا في الاتحاد نقلنا مخاوفنا إلى رئيس الحكومة المكلف هشام المشيشي في لقائنا به قبيل العيد ولفتنا نظره إلى سوء الوضع الاقتصادي والاجتماعي”.

وتابع: “كما أكدنا أن الاتحاد على غرار أغلب الشعب يرغب في تشكيل حكومة مضيقة التركيبة في أقرب الآجال لتكون حكومة تعطي المثال في تقليص المصاريف والتقشف لتدارك الأزمة الاقتصادية وتكون حكومة محدودة العدد بهدف النجاعة لا تكوين حكومة ترضيات سياسية كأنها مكاتب تشغيل”.

وأوضح الطبوبي أن المنتظر من الحكومة الجديدة أن تكون صادقة وشفافة ومدركة وقادرة على إدارة كل الملفات الحارقة وهدفها خدمة التونسيين لا غير وتكون قادرة على الأخذ بزمام الأمور مع المؤسسات المالية الدولية، عدى ذلك فلتنهمك الطبقة السياسية في مناكفاتها وصراعاتها بعيدا عن العمل الحكومي، وشدّد على أن الاتحاد لا يرشح أسماء وقد تعلم من تجاربه السابقة.

الوسوم

مقالات ذات صلة