وزير الخارجية المصري يناقش مع نظيرته الإسبانية ضرورة التصدي لعمليات نقل الإرهابيين إلى ليبيا

ناقش سامح شكري وزير الخارجية المصرية، مع أرانشا جونزاليس لايا، وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية، في اتصالًأ هاتفيًا، المستجدات على الساحة الليبية.

وتناول الاتصال سبل العمل قدمًا نحو المزيد من الارتقاء بالعلاقات الثنائية بين مصر وأسبانيا، وكذا التشاور حول الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المُشترك.

وصرح أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزيرين تطرقا خلال الاتصال إلى مجمل التطورات على صعيد الأوضاع الإقليمية، لاسيما محدّدات الرؤية المصرية إزاء سبل التوصل إلى تسوية شاملة ومستدامة للأزمة الليبية عبر تثبيت وقف إطلاق النار ومواصلة الجهود الرامية لتفعيل إعلان القاهرة استكمالاً لمسار برلين.

كما تناول اللقاء، التأكيد على ضرورة التصدي الحازم لكافة عمليات نقل الإرهابيين والمقاتلين إلى ليبيا، مع رفض التدخلات الأجنبية هناك.

الوسوم

مقالات ذات صلة