«فنوش»: «نترات الأمونيوم» التي فجرت بيروت أرسلت تركيا لمصراتة شحنة مثلها واحتجزتها اليونان

أكد المحلل السياسي، عبد الحكيم فنوش، أن مادة نترات الأمونيوم التي تسببت في تفجير مرفأ بيروت بلبنان، بعثتها تركيا يوما لمدينة مصراتة.

وقال فنوش في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “احتجزت في حينها اليونان السفينة، وعزلتها في جزيرة بعيدة خوفا من انفجارها وتدمير اليونان”.

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت أول أمس الثلاثاء، حادثا مروعا، نجم عن انفجار مستودع بمرفأ بيروت كان مخزنا به شحنة لمادة «نترات الأمونيوم» شديدة الانفجار وقدرت كميتها بنحو 2750 طنا وكانت مخزنة هناك منذ نحو 6 سنوات بحسب التصريحات الرسمية للمسئولين اللبنانيين.

ونقلت قناة تلفزيونية محلية في لبنان عن حسن قريطم، المدير العام لمرفأ بيروت، قوله: “إن الميناء خزن قبل نحو 6 سنوات مواد شديدة الانفجار، يعتقد أنها سبب الانفجار العنيف، بموجب أمر من المحكمة”.

ونقلت قناة تلفزيون «أو تي في» عن قريطم تصريحه “إن الجمارك وأمن الدولة طلبتا من السلطات تصدير هذه المواد أو إزالتها لكن لم يحدث شيء”.

وتداول النشطاء تصميم يظهر المستودع الذي كان يحتوي على نحو 2750 طن من المادة الخطيرة شديدة التفجير «نترات الأمونيوم» والتي ظلت بداخله شحنة المادة الكيميائية لنحو 7 سنوات دون أي تحرك للتعامل مع هذا الأمر الذي تسبب في الأخير بكارثة راح ضحيتها العشرات، فضلا عن آلاف المصابين، وأعداد أخرى غير محددة من المفقودين.

الوسوم

مقالات ذات صلة