دعمًا للحراك السلمي … قوة حماية طرابلس: الإخوان المسلمين ورم ينخر فى جسد البلاد ونحن لهم بالمرصاد

شنت قوة حماية طرابلس، هجوما على جماعة الإخوان المسلمين، واصفة إياها بالورم  الذي ينخر في جسد البلاد.

وقالت قوة حماية طرابلس، فى بيان رسمى، اليوم الجمعة:” إن أفعال هذه الجماعة المفسدة في الأرض منذ تغلغلها في مفاصل الدولة إلى يومنا هذا قد فاق الوصف من شدة إنهاك الدولة والفساد فيها وتخريبها”.

 

وتابعت قوة حماية طرابلس : “فلا تزال هذه الفئة الضالة مستمرة في نهجها المُخرب من افتعال للأزمات ، وخنق للوطن والمواطن ، ومحاربة وتشويه القادة والشرفاء منا ؛ ممـن قدموا دمائهم وبذلوا الغالي والنفيس في سبيل الدفاع عن الوطن”.

واستطردت فى البيان الرسمى: “إن قوة حماية طرابلس” وبصفتها صمام الأمان للعاصمة وأهلها ضد الغزاة والطامعين والفاسدين من الداخل والخارج .. تتابع بكثب تحركات هذه الجماعة الهالكة ومحاولاتها الحثيثة في خلق (الفتنة) التي تصب في صالح الجماعة على حساب الوطن والمواطن، ومن هذا المنطلق تحذر “القوة” كل من تسول له نفسه المساس بالوطن والمواطن ، فهي كانت ولا زالت بالمرصاد لهم ولأذنابهم المتلونين والفاسدين”، منهية بيانها بقولها : “إن الحليم من اتعظّ بغيره .. والشقي من اتعظّ بنفسه”.

مقالات ذات صلة