الدفاع والأمن القومى بالبرلمان الليبي: الاتفاقية المصرية اليونانية قطعت الطريق أمام أردوغان وأذنابه في طرابلس

رحب رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي في مجلس النواب طلال الميهوب ، بالاتفاقيّة المصريّة اليونانيّة.

 

وقال الميهوب فى تصريحات بقناة “ليبيا الحدث” إن اللجنة ترحب بكل ما يقع تحت ظلّ القانون الدولي، مشيرا إلى أن الاتفاقيّة المصريّة اليونانيّة قطعت الطريق أمام أردوغان وأذنابه في طرابلس، من أجل مدّ التاريخ العثمانيّ في حوض المتوسط وشمال أفريقيا، مشيرًا إلى أن الوثيقة الموقّعه بين أردوغان والسراج مصيرها الذهاب لسلة المهملات ومزبلة التاريخ.

 

وتابع الميهوب، بالنسبة لتحرّكات اللجنة، طالبنا في بيان سابق بضرورة أن تكون ليبيا حاضرة في تسليم حدودها مع الدول المعنيّة بحوض المتوسط ما عدا تركيا، للمحافظة على سيادة حدودنا من الغزو التركي. بالتأكيد تركيا لن تكون موافقة على ما حدث و لكن القانون الدوليّ يجب أن يطبق، والاتفاقية الموقّعة في مطلع الثمانينات تحدّد قانون أعالي البحار، وهذا شأن تركيا الخاص توافق أم لا ،وعليها الاسراع وإخراج مرتزقتها وقواتها من غرب البلاد؛ لأن الوضع الدوليّ يعي خطورة التمدّد الدولي في حوض المتوسط وشمال أفريقيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة