المسماري: الجيش الليبي يستهدف قاربا لـ”مرتزقة من مختلف الجنسيات” أمام راس لانوف

أكد الناطق باسم القوات المسلحة العربية الليبية اللواء أحمد المسماري أن الجيش الوطني الليبي استهدف قاربا بعد خرقه منطقة الحظر البحرية الليبية مساء أمس الأحد وعدم استجابته للتحذيرات الموجهة إليه.

وقال المسماري في بيان اليوم الاثنين إن القارب كان يحمل على متنه 20 فردا من المرتزقة من مختلف الجنسيات التابعين لفائز السراج، عقب دخوله منطقة الحظر وعدم استجابته لنداءات التحذير، ليتم استهدافه بواسطة بطاريات الدفاع الساحلي التابع للجيش الوطني الليبي.

وأوضحت المصادر أن القارب تم إعطابه، وتبع ذلك عملية بحث وإنقاذ لمن كانوا على متن القارب، والذين فروا بعد قصفه، مؤكدة أن الأمواج رمت بحطام القارب قرب سواحل مدينة رأس لانوف.

وفي المقابل، قالت مصادر حكومة الوفاق إن “المرتزقة السوريين فروا باتجاه شرق البلاد على متن قارب قاموا بسرقته”، لافتة إلى أنه تم تسجيلهم كمطلوبين.

جدير بالذكر أن الجيش الوطني الليبي حذر السفن والطائرات من مغبة الاقتراب من الحدود الليبية دون تنسيق مسبق مع الجهات المختصة.

الوسوم

مقالات ذات صلة