داود أوغلو ساخرا من أردوغان: اكشف لنا المتآمرين الأجانب وسنقاتلهم معك

سخر رئيس الوزراء التركي السابق ورئيس حزب المستقبل، أحمد داود أوغلو، من تصريحات حزب العدالة والتنمية حول المسار السيئ للاقتصاد وتبريره لذلك بأن هناك متآمرين أجانب، قائلاً: “دعونا نضع أسماء هؤلاء المتآمرين الأجانب.. من هم؟ قل لنا، دعونا نقاتل معًا”.

وأضاف داود أوغلو، في كلمة له بمؤتمر إقليمي لحزبه ببلدية بارتين نقلها موقع “تركيا الآن”: “بصفتي شخصًا عمل في وزارة الخارجية وكتب أطروحات حول هذا الموضوع، أسأل: أيها الرئيس أردوغان، أناشد أولئك الذين كادوا يعلنون الجهاد لحماية وزير الخزانة والمالية من الإمبريالية، دعونا نضع أسماء هؤلاء المتآمرين الأجانب.. من هؤلاء؟ قل لنا، دعونا نقاتل معًا”.

وتابع متسائلاً: “هل هو الرئيس الأمريكي الذي وصفته الصحف الداعمة لكم بـ(الرئيس ترامب)؟ هل هي روسيا التي ترسل إليها دائما رسائل صداقة؟ هل هي أوروبا؟ اخرج وقل لي، لديكم استخبارات.. دعونا نحارب كتفًا بكتف ضدهم، نحن معكم في كل معركة تخوضونها”.

وأضاف داود أوغلو: “لو أن هناك متآمرين يلعبون بتركيا وكنا نحن بجانب من في السلطة منذ بداية الجمهورية التركية، لقد وقفنا وراء سياستكم تجاه ليبيا دون تردد، نحن على حق، نحن نقف وراء سياستكم في شرق المتوسط، لكن اخرجوا ووضحوا لنا، من هم هؤلاء المتآمرون الأجانب؟ هذه خيالات، ولا يمكن التعرف على هذا المفهوم، والسيد أردوغان عارض حجة “المتآمر الأجنبي” في عامي 2001 و2002م وكان على حق”.

واختتم: “اللعب ضد الفاشيات الخارجية لتركيا هي أيضًا مهام أساسية ذات أولوية في حكم اليوم، من يتحدث عن متآمرين أجانب ولا يستطيع مشاهدة ألعابهم لا يمكنهم أن يحكموا البلاد”.

مقالات ذات صلة