السفارة التركية تتصدق على وزارة الصحة بحكومة الوفاق بـ 3 أجهزة تنفس صناعي

أعلنت السفارة التركية في طرابلس تبرعها بعدد ثلاثة أجهزة للتنفس الصناعي خاصة بالعناية الفائقة لوزارة الصحة بحكومة الوفاق غير الشرعية.

وقالت السفارة في بيان لها، الأربعاء، عبر الصفحة الرسمية للسفارة التركية بطرابلس على فيسبوك، إن “أجهزة التنفس المقدمة لليبيا تمت صناعتها في تركيا وتأتي كدعم لجهود السلطات الصحية المختصة في مواجهة فيروس كورونا”، بحسب البيان.

وكان فائز السراج، قد قرر في مارس الماضي  تخصيص نصف مليار دينار لاتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل مواجهة خطر فيروس كورونا المستجد، وأعلن في خطاب تلفزيوني، حالة الطوارئ والتعبئة العامة في ليبيا لمواجهة تسلل فيروس كورونا إلى البلاد.

وفجرت تلك الميزانية صراعات شرسة بين أطراف مسئولة داخل “المجلس الرئاسي” ومليشيات مصراتة والبلديات، كان آخر تداعياتها مطالبة مصطفى الدرناوي، عضو “غرفة طواريء مصراتة” للسراج، بقصر الأموال على المعارك فقط في الوقت الراهن.

ومن جانبه هاجم فضيل الأمين، عضو لجنة الحوار السياسي في «اتفاق الصخيرات»، حكومة السراج بعد قرارها تخصيص مبلغ نصف مليار دينار ليبي لمكافحة فيروس كورونا، قائلًأ في تغريدة سابقة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “حكومة السراج خصصت هذا المبلغ بدون خطة واضحة وبرنامج محدد من وزارة الصحة والجهات المختصة”.

وأضاف “هذا الأمر ليس سوى حفلة فساد كبرى، لعدد قليل من الفاسدين على حساب المواطن الليبي المسكين، لا خطة ولا شفافية. لا للنهب، أين الخطة. لا للمتاجرة بصحة المواطن”.

وهناك اتهامات لمسؤولين في حكومة السراج، وعلى رأسهم وكيل وزارة الصحة بسرقة ونهب ميزانية كورونا، واختفاء رقم نصف المليار في دورة فساد كان من نتائجها عجز مركز مكافحة الأمراض في الفترة السابقة عن تأمين العدد المطلوب من مسحات اختبار كورونا في ظل ارتفاع معدلات الاصابة بالوباء

الوسوم

مقالات ذات صلة