وزير الخارجية المصري يبحث مع نظيره الإيطالي آخر تطورات الأزمة الليبية

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الخميس، مع نظيره الإيطالي “لويجي دي مايو”، تطورات الأزمة في ليبيا، وبعض القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأجرى وزير الخارجية المصري سامح شكري، اتصالاً هاتفياً بنظيره الإيطالي، لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين، والقضايا الاقليمية ذات الاهتمام المشترك ومنها التطورات في ليبيا.

وقال أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، إن الاتصال قد شهد أيضاً التشاور حول ترتيب لقاءات قادمة بين شكري ونظيره الإيطالي للتباحث حول كيفية جلب الاستقرار عبر دفع الحلول السياسية لمختلف الأزمات في المنطقة.

 

مقالات ذات صلة