«البيان» الإماراتية: إعلان وقف إطلاق النار فى ليبيا خيبة أمل لـ«أردوغان»

اعتبرت صحيفة البيان الإماراتية أن الإعلان عن وقف إطلاق النار فى ليبيا من قبل حكومة الوفاق خيبة أمل للرئيس التركى رجب طيب أردوغان الذى يعبث فى الأراضى الليبية.

وقالت الصحيفة فى افتتاحيتها اليوم السبت “الاتفاق على الوقف الفورى لإطلاق النار فى جميع أنحاء ليبيا، خطوة متقدّمة لحل الصراع فى البلاد، إذ إنه وبشكل أساسى، يقطع الطريق على أى تدخّلات أجنبية وتحديداً من تركيا، التى تريد الخراب لهذه البلاد كى يسهل عليها نهبها”.

وأضافت تحت عنوان “بشائر ليبيا وخيبة أردوغان” الإعلان المتبادل من طرفى النزاع، يحمل بشائر إيجابية لتجاوز وطى صفحة الصراع والاقتتال، خاصة أنه ينص على إجراء انتخابات عامة في مارس من العام المقبل، واتفاق مبدئى على استئناف إنتاج وتصدير النفط، وتجميد إيراداته فى حساب خارجى للمصرف المركزى الليبى، ما يرجّح أن يكتب النجاح للاتفاق، لأنه يضع النقاط على الحروف فى المسائل الجوهرية، التى كانت سبباً فى تفجّر الصراع مجدداً بين الأطراف الليبية.

واختتمت: من القضايا المهمة التي نص عليها الإعلان، توافقات اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) والخاصة “بترحيل جميع القوات الأجنبية والمرتزقة الموجودة على الأراضي الليبية”، ما سيجعل أردوغان يجرجر أذيال خيبته ويعود بميليشياته ومرتزقته من حيث أتوا، ما سيكون له أثر كبير في اندحار الجماعات الإرهابية ووقف عبثها في ليبيا، ليبيا فى أمسّ الحاجة إلى التوافق، فوقف العمليات العسكرية والعودة إلى الحوار، مع فتح عملية إنتاج وتصدير النفط، خطوة مهمة من أجل الوصول إلى حل سياسى ينهى الأزمة.

مقالات ذات صلة