السفارة الأمريكية: ندعم حق الليبيين في الاحتجاج السلمي ويجب الاستجابة لهم

أعربت السفارة الأمريكية لدى طرابلس عن قلقها من أزمتي الكهرباء وكورونا، معلنة عن دعمها لحق المواطنين في الاحتجاج السلمي، وحثت في الوقت نفسه على تلبية الاحتياجات الملحة للشعب.

وقالت السفارة في بيان لها اطلعت عليه “الساعة 24” إن السفير ريتشارد نورلاند تحدث مع شخصيات ومسؤولين سياسيين ليبيين لتقييم التقدم المحرز فيما يتعلّق بتفعيل البيانات الصادرة يوم الجمعة بشأن وقف إطلاق النار واستئناف إنتاج النفط في ليبيا.

وأكد نورلاند لرئيس الوفاق فائز السراج في اتصال هاتفي أمس الأحد أنّ بيان “الوفاق” إلى جانب البيان الصادر عن رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، يمثل تطورات إيجابية للغاية.

وبحسب البيان، اتفق السفير الأمريكي مع السراج على ضرورة أن تركّز لجنة “5+5” التي تستضيفها بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا فورًا على طرائق وقف إطلاق النار، وكيفية التوصل إلى حل فعال منزوع السلاح في وسط ليبيا، من شأنه أن يبدأ عملية خفض التصعيد وخروج جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا.

وقال وزير الخارجية سيالة للسفير نورلاند في مكالمة هاتفية إنّ ليبيا ترحب بردود الفعل الإيجابية من العديد من الدول الأجنبية حول البيانات الصادرة يوم الجمعة، واتفقا على أهمية دعم عملية المفاوضات التي تقودها الأمم المتحدة.

وفي اتصال هاتفي مع رئيس جمعية إحياء ليبيا الدكتور عارف النايض، ناقش السفير الأمريكي التعددية السياسية المتنامية في ليبيا حيث قام الدكتور النايض ورئيس مجلس النواب صالح بتوسيع نطاق الأصوات الداعية إلى حوار ليبي داخلي حقيقي لدعم حل سياسي للنزاع.

وفي مكالمة أخرى مع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط صنع الله، أكد السفير دعم الولايات المتحدة للترتيبات التي من شأنها أن تسمح بالاستئناف الفوري لإنتاج النفط بآلية شفافة لضمان بقاء الإيرادات مجمدة، في انتظار عقد مفاوضات بين الأطراف الليبية بشأن التوزيع المستقبلي للموارد.

وأعرب السفير نورلاند عن قلق الولايات المتحدة بشأن النقص الحاد في الكهرباء، لا سيما في ظل تفشي جائحة كورونا بشكل متزايد، وعبّر عن دعمه لحق المواطنين في كافة ربوع البلاد في المشاركة في الاحتجاجات السلمية.

وحث السفير الأمريكي القادة الليبيين على العمل معا لتلبية الاحتياجات الملحة للشعب واغتنام هذه الفرصة السانحة للبلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة