في غياب «باشاغا».. «السراج» يلتقى من يسميهم «القيادات الأمنية» في العاصمة طرابلس

عقد رئيس «المجلس الرئاسي» فائز السراج اليوم الاربعاء اجتماعا مع كل من دعاه «رئيس جهاز المخابرات العامة»، و«وكيل وزارة الداخلية»، و«وكيل وزارة الدفاع»، و«آمري المناطق العسكرية وأمر قوة مكافحة الإرهاب وأمرالقوة المشتركة، و نائب رئيس جهاز الامن الداخلي، ورئيس جهاز الأمن العام والتمركزات الأمنية، وأمر شعبة الأمن في القوة المشتركة، ومديرأمن طرابلس».

وبحسب بيان لإدارة الإعلام بـ«حكومة الوفاق»: «ناقش الاجتماع الأوضاع الأمنية في كافة المناطق، كما بحث أحداث الشغب التي وقعت في العاصمة طرابلس وضرورة معرفة كافة أبعادها، وتنفيذ إجراءات ضبط الأمن وتأمين سلامة المواطنين» وفق قوله.

أضاف: «من ناحية أخرى بحث الاجتماع تداعيات انتشار جائحة كورونا والذي انتشر بشكل واسع، والتأكيد على ضرورة التنفيذ الكامل والصارم لتوصيات اللجان الطبية المتخصصة، والإجراءات التنفيذية العلاجية والوقائية والاحترازية التي اقرت، مع التزام جميع المواطنين والمقيمين بالسلوكيات والإجراءات الوقائية التي حددتها الأجهزة الطبية والأمنية» على حد تعبيره.

الوسوم

مقالات ذات صلة